المكتبة الوطنية الجزائرية تعرض رصيدها الوثائقي.

Share on facebook
Share on twitter

على هامش الإفتتاح الرسمي للدخول الثقافي 2021-2022 المقام بقصر الثقافة مفدي زكريا ، شاركت المكتبة الوطنية الجزائرية بصفتها إحدى المؤسسات الثقافية الهامة في المخطط المعلوماتي و الثقافي الوطني بمعرض.

حيث أبرزت فيه رصيدها الوثائقي المتميز من مخطوطات و منشورات كما نظمت ورشة مختصة في خط الوثائق و تجليدها ، إضافة إلى عرض عينة من أهم الوثائق السمعية البصرية لا سيما القرائية.

أما بخصوص شريحة المكفوفين و ضعاف البصر فقد خصصت المكتبة الوطنية جناح عرضت فيه أهم الأدوات و الآلات و حتى الوثائق الخاصة بالكتابة بخط البرايل